نشاطات عام 2015
في صور
 


الاسبوع الثقافي العراقي
صفاقس 2016
 



بحث سريع

مواقع ذات صلة



متحدون مع التراث


حمّل تطبيق الدائرة للاجهزة الذكية


خارطة الزوار
أنستاس الكرملي
  

اسمه :

بطرس جبرائيل يوسف عواد والمعروف بالأب أنستاس الكرملي (22 ربيع الأول 1283هـ=5 أغسطس 1866 - 13 صفر 1366 هـ=7 يناير 1947) رجل دين مسيحي ، ولغوي، عراقي لبناني. وضع كتباً مهمة وأبحاثاً جديدة عن اللغة العربية. كان يرى في الخروج على العربية خطئاً لا يمكن قبوله أو التساهل فيه. وساهم في عملية التعريب، وأصدر مجلتين وجريدة.


كان يدعو للتصحيح اللغوي والحفاظ على اللغة العربية. وألف معجماً سماهُ المساعد يقول عن سبب تأليفه: «منذ أخذنا نفهم العربية حق الفهم، وجدنا فيما كنا نطالع فيه من كتب الأقدمين والمولدين والمعاصرين ألفاظا جمة ومناحي متعددة، لا أثر لها في دواوين اللغة... ولهذا رأينا في مصنفات السلف نقصا بينا، فأخذنا منذ ذلك الحين بسد تلك الثغرة...»، وقد ظل هذا الكتاب مخطوطاً سنوات طويلة بعد وفاة مؤلفه، ولم ير النور إلا في سنة 1392 هـ / 1972م حيث صدر المجلد الأول منه.

 

مؤلفاته :

ترك الكرملي عدداً هائلا من الكتب لا يزال معظمه مخطوطاً لم ير النور، ومن أهم كتبه المطبوعة: أغلاط اللغويين الأقدمين، ونشر في بغداد سنة 1932م، ونشوء اللغة العربية ونموها واكتهالها، ونشر في القاهرة سنة 1938م، والنقود العربية وعلم النميات، ونشر في القاهرة سنة 1939م، وحقق عددا من الكتب، في مقدمتها: معجم العين للخليل بن أحمد، لكنه لم يكمله بسبب ظروف الحرب العالمية الأولى، ونخب الذخائر في أحوال الجواهر لابن الأكفاني، والإكليل للهمداني. وبالإضافة إلى ذلك خلّف ما يزيد على أكثر من 1300 مقالة تمثل جزءا كبيرا من إنتاجه.

 

حظي الكرملي بتقدير كثير من الهيئات والمجامع العلمية واللغوية، فانتخب عضواً في مجمع المشرقيات الألماني سنة 1329 هـ / 1911م والمجمع العلمي العربي في دمشق سنة 1339 هـ / 1920م واختير ضمن أول عشرين عالماً ولغوياً من مصر وأوروبا والعالم العربي يدخلون مجمع اللغة العربية بالقاهرة سنة 1351 هـ 1932م. 

بعد وفاته رثاه شعراء عدة، منهم أحمد حامد الصراف 


مجلس الأب أنستاس :

مجلس الأب أنستاس الكرملي في بغداد كان من مجالس اللغة العربية ومحفل من محافل العلم والأدب وكان مجلسه يسمى مجلس الجمعة في دير الآباء الكرمليين في محلة سوق الغزل ببغداد، وكان يتردد عليه أساطين اللغة العربية وعلمائها وأعيان البلد على اختلاف مللهم ونحلهم، وكان مجلسه من مدارس بغداد اللغوية والتأريخية، ومن رواد المجلس الشيخ جلال الحنفي. وأصل أسرة الأب أنستاس من أيطاليا ونزحوا منها إلى لبنان وأستوطنوا هناك مدة طويلة ثم هاجروا إلى بغداد، ولقد ولد الأب أنستاس في بغداد وتوفي فيها عام 1367هـ، الموافق 1947م، وبعد وفاته ألحقت مكتبته بمكتبة الآثار العراقية ببغداد، وله الكثير من الكتب والمؤلفات منها المعجم المساعد والفوز بالمراد في تاريخ بغداد، وجمهرة اللغات.


01/07/2013

جميع الحقوق محفوظة لدائرة العلاقات الثقافية العامة - قسم المعلومات والانترنت 2012