نشاطات عام 2015
في صور
 


الاسبوع الثقافي العراقي
صفاقس 2016
 



بحث سريع

مواقع ذات صلة



متحدون مع التراث


حمّل تطبيق الدائرة للاجهزة الذكية


خارطة الزوار
تراتيل على هامش الذاكرة.. تأملات الانسان في حياته!!
  
عبد الجبار العتابي
صدر للاعلامي والكاتبِ العراقي حسين الذكر كتابه الذي يحمل عنوان (تراتيل على هامش الذاكرة) وبعنوان فرعي (سيناريوهات لاحاسيس مبعثرة في خارطة الزمان والمكان) عن دار تسراس بالمغرب ودار اليرموك للنشر والتوزيع، رسم فيه اقوال وحكايات انسانية تعيد الى الذاكرة التي اثقلتها الاحداث والحوادث حقائق الجمال والمحبة .
يقع الكتاب في 308 صفحة من القطع المتوسط ،وحسب دار النشر : (الاصدار عبارة عن تراتيل وشظايا تصفُ حالة الإنسان وانكساراته وتشظيه، بحث عن معنى للحياة في الحياة، حاول الكاتب حسين الذكر وضعها في قالب أدبي يجمع بين السرد والشعر، القصة والرواية ونصوصاً أدبية تلبي شغف القارئ العربي وتشده إلى جمال الابداع وتجليات المعنى الماتعة)
قدم للكتاب المخرج المسرحي الكبير الدكتور صلاح القصب بوصفه الكتاب (شعاع من الامل لا ينحني)، قال فيه (تراتيل على هامش الذاكرة ،ومضات مشفرة لنداءات التقطت أصوات أرواح الذين نراهم ذاهبين في طريق الآخر ، استفاقوا من غيبوبة رحلتهم التي شكلتها ذاكرة تشظت عنها ذاكرة شخصية (بهمان) التي استحضرها الذكر في تراتيله، اذ كانت تدور حول محور الذاكرة) .
واضاف : مجموعة (الذكر) الاستنكارية مدارات لالتقاط احاسيس مبعثرة لشخوص يسرعون في كل جانب، كل ظل يقبل الاخر من دون توقف : جيفارا ،شكسبير ، لوثر جيمرون الذي انهمر في سر البحر ،وجون ناريمور وقدرية الفراغ الذي ينتظر ومضات الكاتب حسين الذكر ، كانت ارواح رانية الى الفردوس لتدخل الى ضفاف امنة .
وتابع: شخصياته لا ترق لدمع ولا تستجيب لتوسل ،فكانت ترتل لصوت مجهول تبحث عن الطريق ابحث عن الخطوات التي تتأمل من دون توقف متضرعة بألم خفي .
فيما كانت المقدمة للمؤلف نفسه جاء فيها (قدحت في بالي فكرة اعادة صياغة (تراتيل) تضم بين طياتها تجارب وقصصا واحاسيس عالمية من مختلف الثقافات والدول تشكل بمجموعها حضارة انسانية راقية يسعى اليها الفكر الخير منذ الخليقة وحتى القيامة على طريق المعرفة والبحث عن الحقيقة التي تصب في خدمة الانسان .
الكتاب يستحق القراءة لانه ينطوي على ان يعيد للذاكرة الكثير من القراءات التي اختزنتها الذاكرة ،القراءات التي لايمكن قراءتها مجتمعة ،التي تجعل القاريء يتأمل قليلا ليشعر ببعض المراجعات لما مضى من حياته ويفتح بعض النوافذ على الاتي .
02/03/2018

جميع الحقوق محفوظة لدائرة العلاقات الثقافية العامة - قسم المعلومات والانترنت 2012