نشاطات عام 2015
في صور
 


الاسبوع الثقافي العراقي
صفاقس 2016
 



بحث سريع

مواقع ذات صلة



متحدون مع التراث


حمّل تطبيق الدائرة للاجهزة الذكية


خارطة الزوار
جلسة حوارية عن محو الامية في بيت الحكمة
  
اياد اسماعيل
اقامت منصة الابداع في بيت الحكمة ضمن فعاليات بغداد عاصمة الابداع الادبي / اليونسكو  جلسة حوارية بمناسبة اليوم العالمي لمحو الامية الذي يصادف في الثامن من شهر ايلول من كل عام ، وشهدتها قاعة المدينة .
الجلسة التي ادارها المدير التنفيذي لمشروع بغداد عاصمة الابداع الادبي صادق رحمة تناولت عددا من النقاط المهمة المتعلقة بالجهاز التنفيذي لمشروع محو الامية التابع لوزارة التربية ، حيث اشار رحمه الى الجوانب التاريخية في المشروع ، مبينا ان الامم المتحدة اقرت المشروع عام 1966 والاحتفاء به بعد عام  ، وكان العراق من البلدان التي شهد خلوه من الامية في فترة من الفترات ، لكن نتيجة الظروف التي مر بها جعل الامية تعود اليه من جديد .
واوضح الناطق  الاعلامي للجهاز التنفيذي للمشروع مؤيد العبيدي : ان الامية افة خطيرة تفتك بالشعوب والجميع يتحمل مسؤولية القضاء عليها ، علما ان هناك خطوات وبرامج اعتمدها الجهاز  في هذا اليوم لتحفيز الاهالي على دعوة ابنائهم للاشتراك في المراكز التابعة لمحو الامية ، و ان الشروع اعيد اطلاقه في عام 2012 ، وخرج ست دفعات ، وهناك مبادرات لمنظمات محلية ودولية لفتح بعض الورش في هذا المجال .
من جانبه المعاون الثقافي في دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة خضر خلف اشاد باقامة الندوة لمناقشتها موضوعا مهما البلد بحاجة اليه في هذه الفترة التي يسعى بها الخيرون لاعادته الى صورته الجميلة ، مؤكدا على ضرورة توحيد الجهود في سبيل عدم السماح للاطفال من عمار 6-15 سنة التسرب من المدارس كونها تشكل مرحلة مفصلية في بناء الانسان ، والهدف الاسمى هو منع الجهل بالحرف قراءة وكتابة ، وبامكان المشروع ان يحقق اهدافه المطلوبة اذا كان هناك تعاون حقيقي بين الجهات ذات العلاقة ، و لدينا مطالب دولية حقيقية ، في الوقت الذي لدى الامانة العامة للجامعة العربية عقد دولي لمحو الامية ، و لدينا عقدية جديدة اسمها الحق الثقافي ، وباسم هذا الحق سوف نقضي على الامية للمدة من 2018-2027 ولابد من التاكيد على ان حق التعليم هو حق مقدس ، و من الضروري ان يكون هناك تعاون بين اولياء الامور والجهاز من الناحية الاقتصادية والمادية للوصول الى الاهداف المطلوبة ، داعيا الى تكاتف جهود جميع الوزارات في سبيل تحقيق الاهداف المرجوة ، مع ضرورة تشريع القوانين التي تحمي الطفولة من الوقوع في شباك الجهل .
في مداخلة لها اكدت مدير قسم المنظمات في وزارة التربية ميادة نجم عبد الجبار بان هناك تعاونا مستمرا من قبل منظمات المجتمع المدني والجهاز التنفيذي لمحو الامية باقامة الندوات واللقاءات المستمرة بين اصحاب العلاقة لاجل القضاء على هذه الافة الخطيرة في المجتمع ، ونحن جزء من هذه المسؤولية ، داعية الى اقامة جلسات متواصلة  في هذا الاطار للوصول الى الحلول الناجعة .
كما كانت هناك مداخلات ورؤى ووجهات نظر طرحت من قبل الحضور الذين مثلوا شخصيات ذات علاقة بالوضوع .
12/09/2018

جميع الحقوق محفوظة لدائرة العلاقات الثقافية العامة - قسم المعلومات والانترنت 2012