التصنيفات
إعلانات

وظائف شاغرة في اليونسكو

وظائف شاغرة في اليونسكو

اعلنت المنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو ) عن توفر وظائف شاغرة ، كمسؤولين عن تعبئة المواد وبدرجة p4.
وبينت اليونسكو ان الوظائف الشاغرة في مكاتب المنظمة في مناطق (امريكا اللاتينية ومقره كوستاريكا ، اسيا والمحيط الهادي ومقره تايلاند ، شرق افريقيا ومقره نيروبي ، غرب افريقيا ومقره السنغال ، الدول العربية ومقره الاردن ) .
واشترطت المنظمة الدولية ، الراغبين بالترشيح بان يكونوا من اصحاب الشهادات العليا في الادارة والاتصالات والعلاقات الدولية في دوائر الوزارات المعنية وهي الثقافة والسياحة والاثار ، التربية ، التعليم العالي والبحث العلمي ، الخارجية ، وان تكون له خبرة لا تقل عن سبع سنوات في العمل مع المنظمات الدولية ، وفي التسويق والادارة والمحاسبة والتعامل مع المنظمات الدولية والاداريين الدوليين ، وله خبرة في مجال نظام الامم المتحدة ، والمعرفة التامة باللغة الانكليزية ، كما تتطلب وظيفة مكتب كوستاريكا اجادته للغة الاسبانية ، ووظيفة مكتب السنغال اجادته للغة الفرنسية .
وحدد قبل تاريخ 5/3/2019 اخر موعد لتقديم الطلبات ، وعلى البريد الالكتروني
bsprecrui@unesco.org

التصنيفات
الاخبار

الاتحاد الاوربي يقدم 20 مليون يورو لمبادرة احياء روح الموصل

الاتحاد الاوربي يقدم 20 مليون يورو لمبادرة احياء روح الموصل

قدّم الاتحاد الأوروبي دعماً بقيمة 20 مليون يورو، لتعزيز التماسك الاجتماعي وعملية المصالحة في العراق من خلال إعادة إعمار المناطق الحضرية التاريخية وترميمها، وذلك في إطار مبادرة “إحياء روح الموصل” الرائدة التي استهلتها المديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي، في شهر شباط/فبراير من العام 2018.
اعلنت ذلك المنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو ) على موقعها الرسمي وقالت : ان مدير عام المديرية العامة للتعاون الدولي والتنمية في الاتحاد الأوروبي، السيّد ستيفانو مانسيرفيسي، ومساعد المديرة العامة للثقافة في اليونسكو، السيّد إرنستو أوتوني، وقعا اتفاق المشروع الذي سيستمر لمدّة ثلاث سنوات بتاريخ 21 شباط/فبراير في بروكسل ، وسيسهم المشروع أيضاً في تمويل عملية ترميم مدينة البصرة العراقية.
ويرمي مشروع إعادة الإعمار الحضري في المدينتين إلى التصدي لشحّ فرص كسب العيش، ولا سيما لدى الشباب، والأشخاص النازحين داخل البلد والعائدين إلى الموصل. ومن هذا المنطلق، يركز المشروع على إيجاد فرص عمل لهذه الفئات وتطوير مهاراتهم. وسيضطلع مدرّبون مؤهلون بتدريب قرابة 1500 شاب وشابة، باستخدام نماذج تدريبيّة معدّة خصيصاً لهذا الغرض، وذلك فضلاً عن ضمان استمرارية التدريب خلال فترة العمل للشباب غير أو شبه المؤهلين.
وأشار مساعد المديرة العامة لليونسكو، السيّد إرنستو أوتوني، في هذه المناسبة إلى أنّه “لن يكون من الممكن ترميم النسيج الحضري لمدينتي الموصل والبصرة بدون حشد الشباب وضمان التزامهم ومشاركتهم. وتُبرهن فرص التدريب والعمل التي يقدّمها المشروع أنّ المساعي المرجوّة منه لا تقتصر على إحياء حجارة المدينة، بل سيكفل المشروع أيضاً توحيد المجتمعات المحليّة، وتعزيز المصالحة وزراعة الأمل بمستقبل أفضل في نفوس السكان.”
وستدعم هذه النشاطات الجهود المبذولة لتحقيق الإنعاش في المدينتين، بما في ذلك إنشاء مرافق خاصة لمساعدة السكان المحليين في مدينتي الموصل والبصرة القديمتين على الاعتماد على أنفسهم من جديد وذلك من خلال تزويدهم بالموارد اللازمة لإعادة إعمار منازلهم.
ويشمل المشروع أيضاً مجموعة أخرى من النشاطات مثل التوثيق الرقمي للتراث الحضري وتصميم خطة إنعاش وإعادة إعمار. وسيجري تحديد المواقع التي تعدّ بحاجة إلى تدخّل مباشر وفوري من أجل ترميمها.
وأكّد السيّد مانيسيرفيسي بدوره أنّ “مدينتي الموصل والبصرة يمثلان رمزين من الرموز الحيّة للنسيج الغني والمتنوّع لهويّة المجتمعات المحليّة في العراق، وأنّ التنوّع الثقافي والتراث جزء من القيم التي ينادي بها الاتحاد الأوروبي. وإنّنا نؤمن بأنّ أهمية التراث الثقافي لا تقتصر على كونها جانباً محورياً في كينونتنا وهويتنا، بل يكتسب أهميته أيضاً من الإمكانيات الهائلة التي يقدمها لنا من أجل النهوض بالاقتصاد وتعزيز التماسك الاجتماعي.
واختتم حديثه قائلاً: “نسعى من خلال هذه المبادرة إلى إشراك الشباب في عملية ترميم وصون مدنهم وتراثهم الثقافي والحضري. فعندما ينخرطون بأنفسهم في عملية التطوير من خلال الاتصال المباشر مع ثقافتهم، سيدركون القواسم المشتركة فيما بينهم ، وستكفل هذه الجهود، على المدى البعيد، تحقيق السلام في دولة تعددية تحتضن تنوعاً ثقافياً فريداً، كما هو الحال في العراق.”
وسيجري أيضاً تنظيم مجموعة من الفعاليات الثقافية في محيط المواقع المرمّمة بغية تعزيز التماسك الاجتماعي والنهوض بالهوية الثقافية المتمحورة حول التراث الحضري للبلد.
علما ان المشروع سينفذ بالتعاون بين كل من مؤسسات المجتمع المدني والمجتمعات المحلية والسلطات المحلية والوطنية في العراق، ولا سيما وزارة الثقافة، ووزارة الأوقاف، ومحافظتي نينوى والبصرة. وسيجري إشراك الشباب والنساء على وجه الخصوص في المشاورات المعنية بتحديد أولويات العمل وطرق إنفاذ المشروع.

التصنيفات
الاخبار

اسبوع ثقافي عراقي في هولندا

التصنيفات
الاخبار

وزير الثقافة يبحث في منظمة اليونسكو ملفات الاهوار وتنقيب وصيانة الاثار العراقية

التصنيفات
البيوت الثقافية

بيت المحمودية الثقافي يشارك في حملة محاربة المخدرات

تقرير: جميلة عاشور
استقبل البيت الثقافي في المحمودية احد تشكيلات دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة ممثل مرجعية الشيخ اليعقوبي في القضاء السيد ضياء القريشي.
وتم خلال اللقاء تناول الجوانب التي من شانها ان تسهم في نشر الوعي لدى المواطنين وخاصة الشباب من اجل القضاء على المخدرات ، من اجل خلق قضاء نظيف وامن من هذه الظواهر الدخيلة على المجمع العراقي والتي تسببت بضياع فئة من الشباب انحرف بعد ان ادمن عليها.
كما جرى خلال اللقاء الثناء في استمرار البيت الثقافي بحملاته التثقيفية من خلال اقامة الندوات والمهرجات واللقاءات الميدانية والاعلامية في القضاء واقامة حملة كبرى تجمع كل شرائح المجتمع وبكل اختصاصته لمحاربة هذا الوباء الخطير.
في نهاية اللقاء شكر السيد القريشي البيت الثقافي على حسن الضيافة والتعاون التام وعلى نشاطات البيت الثقافي ومثابرته في محاربة الظواهر السلبية ونشر الثقافة بانواعها منذ سنوات عديدة.

التصنيفات
البيوت الثقافية

مشاركة فاعلة لبيت سامراء الثقافي في ندوة علمية

كتب:مهند كامل
تصوير:نعيم جبوري
شارك البيت الثقافي في سامراء احد تشكيلات دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والاثار ، وبفعالية في الندوة العلمية الخامسة التي اقيمت بعنوان (الاعلام واثره في تنشيط السياحة الاثرية والدينية في مدينة سامراء) والتي نظمها قسم السياحة الاثرية والدينية في كلية الاثار بجامعة سامراء تحت شعار (السياحة لغة التفاهم بين الحضارات) صباح يوم الثلاثاء 26/2/2019 شهدتها قاعة المتوكل في الكلية اعلاه.
وتمثلت المشاركة في الندوة العلمية بعرض البحث الموسوم (دور وسائل الاعلام الجديد في تنشيط الحركة السياحية في سامراء) للاكاديمي محمد احمد مسؤول شعبة البيت الثقافي في سامراء الذي نال شهادة مشاركة وتقدير ، بحضور زملاءه في البيت الثقافي.
الندوة رعاها رئيس جامعة سامراء الاستاذ الدكتور موسى جاسم الحميش وبإشراف من قبل عميد كلية الآثار الاستاذ الدكتور عابد براك الانصاري بحضور عمداء الكليات ومجموعة من تدريسيي الجامعة وطلبة كلية الآثار في الجامعة.
يذكر ان الندوة العلمية تضمنت جلستين نقاشيتين منفصلتين ولجنتين علميتين ، وناقشت الجلسة الواحدة ثمانية باحثين كل على حده باستثناء البحوث المشتركة من مختلف الدرجات العلمية وقد شهدت حضور لافت ومميز من الاكاديميين والطلبة والباحثين.

التصنيفات
البيوت الثقافية

معرض للفنون التشكيلية في البيت الثقافي السماوي

التصنيفات
البيوت الثقافية

ورشة تدريبية عن التعايش السلمي في بيت الصدر الثقافي

التصنيفات
البيوت الثقافية

في بيت الهندية الثقافي ..ندوة حوارية حول التنمية البشرية واستتراتيجية تحديد الاهداف

لمى إياد / اسراء ياسين
تصوير / علي رزاق
من اجل مد جسور التواصل والتعاون مع منظمات المجتمع المدني ومع اشراقه شمس صباح يوم الأحد المصادف ٢٠١٩/٢/١٧ نظم البيت الثقافي في قضاء الهنديه احد تشكيلات دائرة العلاقات الثقافيه في وزارة الثقافة والسياحة والآثار ، ندوه حوارية حول موضوع (التنميه البشريه واستراتيجيات تحديد الأهداف ) حاضرت فيها المدربة الدولية المعتمدة لجامعه كينغستون البريطانيه والمدير التنفيذي للمؤسسة الثقافيه الديمقراطية المستقلة في كربلاء المقدسة زينب ياسين شاكر.
اشارت المدربة في الندوة التي ادار حوارها السيدة لمى إياد ، الى اهمية التخطيط في حياة الفرد والمجتمع باعتباره سمة من سمات التقدم والإستمرار ، وأحد المرتكزات الأساسية لأي بناء حضاري ، مضيفة انه من خلال التخطيط نستطيع أن نحكم مسبقاً على اي عمل أو مشروع بالفشل أو بالنجاح أو بالتأخر أو التقدم مع ملاحظة مدى الإلتزام بادارة الوقت لتحقيق الهدف المطلوب، مبينة أن التخطيط يعد الوظيفة الأولى من وظائف الادارة كونه يعد القاعدة التي تستند عليها الوظائف الادارية الأخرى ، وتتضمن عملية التخطيط تحديد طرق سير الأمور للاجابة عن الاسئلة التي يضعها المخطط ، مثل ماذا يجب أن نفعل ؟واين ومتى ، وكيف ، وماهي المعوقات والصعوبات والاخفاقات التي يمكن أن تواجه المشروع أو العمل ؟ وماهي الحلول والبدائل المناسبه ، ومن خلال التخطيط يتمكن الفرد أو صاحب المشروع من تحديد طرق سير العمل أو المشروع الذي سيقوم به خلال فتره زمنية يحددها مسبقاً ، اذ ان عملية رسم سياسة معينة او وضع برنامج محدد ليس بتلك السهولة .
وبينت المحاضرة اننا نحتاج إلى نظرة واقعية لظروف وامكانيات التنفيذ المتاحة ، ودراسة مستفيضة للموضوع وتحليل دقيق للمعلومات وإيجاد حلول بديلة ومراجعة لتجارب الآخرين للوقوف على مواطن القوة والضعف فيها واستشاره واشراك الآخرين عند تحديد الأهداف ، ومن ثم نكثف هذه الإمكانيات لتحقيق الأهداف أو المشاريع التي خططنا لها مسبقاً حسب افضليتها بادئين بدقة ووضوح من الأهم فالمهم مع ترك إحتياطي مناسب من الإمكانيات لمواجهة الطوارئ والحالات المفاجئه ، مشددة إلى أن الطموح في تحقيق الغايات ممكن اذا اتبعنا تسلسلا منطقيا في الوصول إليها والتزمنا بالقواعد العملية والعقلية التي سار عليها الناجحون والتجارب التي سلكها المتميزون .
شارك الحضور بمداخلات ومبادرات أغنت موضوع الندوة بالمعلومات ، في الوقت الذي حضر الندوة قائم مقام قضاء الحر حمود خليف وعدد من المثقفين والمهتمين.
في ختام الندوة قدم مدير البيت الثقافي ميثم السيلاوي شهادتان تقديريتان بأسم دائرة العلاقات الثقافية العامة والبيت الثقافي في قضاء الهندية الى المدربة الدولية زينب ياسين شاكر والى قائممقام قضاء الحر حامد خليف.

التصنيفات
البيوت الثقافية

ورشة تدريبية حول التعايش السلمي في ذي قار

فارس الاسدي
تصوير – احمد الياسري
برعاية الامانة العامة لمجلس الوزراء – اللجنة الدائمة ، اقيمت في مدينة الناصرية ورشة تدريبية في التنمية البشرية حول التعايش السلمي المجتمعي بالتعاون مع البيت الثقافي في ذي قار احد تشكيلات دائرة العلاقات الثقافية العامة في وزارة الثقافة والسياحة والاثار ، وتأتي تواصلا مع المشروع الثقافي كن تنموي يوم السبت 23/2/2019.

الورشة حاضر فيها المستشار احسان المشرفاوي بشاركة نخبه من المثقفين والاعلاميين وبعض روساء الدوائر ومنظمات المجتمع المدني ، وتضمنت مناقشة مفاهيم واسس التعايش السلمي المجتمعي ، وكيفية العمل به وفق الأستراتيجيات التي تتميز بالحوار والتفاوض مع جميع الاطراف ذات الصلة سعيا لايجاد السبل والمعالجات الصحيحة بما يسهم في بناء الانسان بطرق موضوعيه ، مبينا كيفية تطوير القدرات والمهارات لضمان العطاء في مختلف مجالات العمل .
في ختام الورشة تحدث مدير البيت الثقافي في ذي قار احمد المشرفاوي الى اهمية هكذا ورش ، ولهذا فان البيت الثقافي حريص على اقامتة او التعاون في استضافة هكذا ورش ودورات ثقافية هادفة من أجل انجاح وتطوير العمل والنهوض بالواقع التنموي والثقافي في المحافظة .